للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 17 أبريل 2018 ساعة 13:10
Share/Save/Bookmark
برلماني ايراني: أميركا لم تكن تريد تنفيذ الاتفاق النووي منذ البداية
برلماني ايراني: أميركا لم تكن تريد تنفيذ الاتفاق النووي منذ البداية
 
 
طهران (اسلام تايمز) - أكد المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، اليوم الثلاثاء، أن الاميركان سينقضون الاتفاق النووي، لأنهم لم يكونوا يرغبون تنفيذه منذ البداية.
 
وفي حديثه للصحافة قال حسين نقوي حسيني: ان الاتفاق النووي هو اتفاق دولي تم إبرامه بين ايران ومجموعة 5+1، وقد أيده الاتحاد الاوروبي ومنظمة الأمم المتحدة.. فالاتفاق حظي بتأييد المجتمع العالمي وترحيبه، وهناك إصرار عالمي على ضرورة الحفاظ عليه.

وتابع: ان الاتفاق النووي ورغم كل نقاط ضعفه حظي بالتأييد.. ومن وجهة نظر الجمهورية الاسلامية الايرانية فإن هذا الاتفاق غير قابل للتفاوض والتغيير.

وشدد على أنه لن تضاف أي فقرة الى الاتفاق النووي، وأن ايران لن ترضخ لإضافة ملحق الى الاتفاق او إضافة تغييرات عليه.

وأوضح نقوي حسيني ان ايران متمسكة بالتزاماتها الدولية، وقال: ان استمرار الاتفاق النووي يعتمد على صيانته كاملا دون أي تغيير، وفي حال التلاعب به فلن يكون قابلا للتنفيذ.

وتوقع أن ينسحب الاميركان من هذا الاتفاق الدولي، لأنهم منذ البداية لم يكونوا يرغبون بتنفيذه.. ومنذ البداية أكد قائد الثورة أن أميركا دولة ناقضة للعهود، واليوم وبعد سنتين وعدة أشهر، من تنفيذ الاتفاق النووي، نرى ان توقعات سماحته قد تحققت.

وأشار الى التغييرات التي يزمع الرئيس الاميركي ومستشاره الأمني إدخالها على الاتفاق النووي، وقال أن أميركا ستنقض الاتفاق النووي عمليا، وتكون بذلك قد انسحبت من الاتفاق.

وأردف: اذا انسحبت أميركا او سائر الاطراف من الاتفاق النووي الدولي، فإن الاستمرار بتنفيذ الاتفاق سيكون لاغيا.
 
رقم: 718537