للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : السبت 3 فبراير 2018 ساعة 12:19
Share/Save/Bookmark
ليبيا تنتشل 13 جثة وتنفي غرق 90
ليبيا تنتشل 13 جثة وتنفي غرق 90
 
 
طرابلس (اسلام تايمز) - أفادت السلطات الليبية بانتشال 13 جثة تعود لمهاجرين غير شرعيين غرق مركبهم قرب زوارة غرب البلاد، بينما نفت البحرية الليبية ما أعلنته منظمة دولية عن غرق 90 مهاجرا في المنطقة ذاتها.
 
وقال الناطق باسم مديرية أمن زوارة حافظ معمر اليوم السبت، إن بلاغا ورد من قبل أحد المواطنين يفيد بوجود جثة على شاطئ البحر غربي مدينة زوارة، فانتقل عناصر وأعضاء المديرية إلى الموقع، حيث تم العثور على عدد من الجثث.

وأوضح معمر أنه بعد إجراء عملية البحث في المنطقة تم انتشال 13 جثة، تعود لـ12 مواطنا باكستانيا وسيدة ليبية، فيما تسنى إنقاذ ثلاثة مهاجرين غير شرعيين بينهم ليبيان اثنان وباكستاني.

وقال المسؤول "خلال حديثنا مع الناجين أفادوا بأن قاربهم صغير وحمل على متنه 90 مهاجرا"، مرجحا أن المركب لم يتحمل وزن هذا العدد فغرق بهم.

في ذات السياق، نفت القوات البحرية الليبية ما ذكرته المنظمة الدولية للهجرة بشأن غرق 90 مهاجرا غير شرعي قبالة منطقة زوارة صباح أمس الجمعة.

وأشار الناطق باسم القوات البحرية الليبية العميد بحار أيوب قاسم في تصريح صحفي، إلى أن دوريات لحرس السواحل قامت بتمشيط المنطقة حتى الحدود الغربية وفي عمق البحر، للبحث عن قارب المهاجرين أو آثار قارب محطم أو ناجين أو جُثث، لكن دون جدوى.

ووصف المسؤول إعلان المنظمة الدولية بأنه "جزء من الحملة على ليبيا" ومحاولة لـ"جعلها دائما في صدارة المشهد الإعلامي فيما يتعلق بالهجرة غير الشرعية ومعاناة المهاجرين، والمتاجرة بالمواطن الإفريقي والمقامرة بحياته".

وحمّل قاسم المنظمات الدولية غير الحكومية، المسؤولية عن "ضحايا يفقدون في البحر قبالة المياه الليبية"، لأن هذه المنظمات "شجعت المهاجر غير الشرعي على المجازفة بحياته وشجعت المهربين بإرسال مزيد من المهاجرين غير الشرعيين في قوارب الموت المزدحمة والمتهالكة".

ولفت إلى أن حوادث تحطم قوارب على متنها مهاجرون غير شرعيين "تزايدت بشكل مأساوي ومخيف طيلة السنوات الأربع الماضية، بعد ظهور المنظمات الأجنبية غير الحكومية وتواجدها شبه الدائم وبإصرار وتحد للسيادة الليبية في المياه الإقليمية".
 
رقم: 701893