عملية عفرين... بين "سحق الإرهاب" و "سحق المدنيين" !

اسلام تایمز , 27 يناير 2018 ساعة 17:41

خاص (اسلام تايمز) - تواصل القوات التركية ومنذ أسبوعين عملياتها العسكرية ضد القوات الكردية في مدينة عفرين شمال سوريا، واستهدفت صباح اليوم بمختلف أنواع الأسلحة المنازل السكنية منطقة عفرين بريف حلب الشمالي ما تسبب بوقوع دمار كبير في الممتلكات العامة والخاصة.


وتؤكد أنقرة على استمرار عملياتها العسكرية، إذ قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن عملية "غصن الزيتون" ستستمر حتى سحق رأس الإرهاب، وتلقين قطّاع الطرق الدرس الذي يستحقونه، مؤكداً أن تركيا ستواصل عملياتها ضد التنظيمات الإرهابية، حتى تضمن أمن حدودها، وسلام أرواح وممتلكات مواطنيها بشكل كامل، موضحاً أن بلاده لن تسمح على الإطلاق بإنشاء أي حزام إرهابي على حدودها الجنوبية.

وتتواصل عملية "غصن الزيتون" التي أطلقها الجيش التركي السبت الماضي، مستهدفة المواقع العسكرية لتنظيمي "ب ي د / بي كا كا" و"داعش" في منطقة عفرين السورية، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أي أضرار.

كما نقل ناشطون عن قيام القوات التركية بالهجوم على منازل الأهالي والمرافق العامة في قرى حجي اسكندري وحمام بناحية جنديرس وطوبال وعبيدان وقورنة وعلي جارو ومحيط جبل غر التابعة لناحية بلبله بمنطقة عفرين شمال مدينة حلب بنحو 63 كم، ما أسفر عن وقوع العديد من الجرحى بين المدنيين وأضرار مادية ودمار بالبنى التحتية فيما توقفت الحركة في منطقة عفرين والقرى التابعة نتيجة القصف الكثيف المتواصل.

وبحسب مصادر ميدانية فإن القوات التركية ترتكب "مجازر" بحق المدنيين، إذ نفذت أمس قصف جوي راح ضحيته 7 أشخاص من أسرة واحدة وأدت إلى وقوع عدد من الجرحى والمفقودين تحت الأنقاض عبر قصفه بمختلف أنواع الأسلحة الأحياء السكنية في ناحية المعبطلي في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي.

وتسببت العمليات المتواصلة على منطقة عفرين منذ يوم السبت الماضي بمقتل وإصابة أكثر من 150 مدنيا ووقوع دمار كبير في منازل المواطنين والبنى التحتية والأماكن الأثرية وكان مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين السورية قد أعرب عن إدانة الجمهورية السورية الشديدة للعدوان التركي الغاشم على مدينة عفرين التي هي جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية مطالباً المجتمع الدولي بإدانة هذا العدوان واتخاذ الإجراءات الواجبة لوقفه فورا.

كما دفعت العمليات العسكرية التركية بآلاف المدنيين إلى النزوح عن قراهم وبيوتهم في مدينة عفرين والقرى المحيطة بها في ريف حلب الشمالي جراء عدوان النظام التركي حيث أكدت الأمم المتحدة منذ يومين تهجير أكثر من 5 آلاف مدنى.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن سابقاً إن العملية العسكرية في عفرين ستستمر حتى منبج للقضاء على الإرهاب على طول الحدود التركية السورية، حسب وصفه، كما أعلن الجيش التركي عن قصفه مواقع للأكراد في منطقة عفرين مستهدفاً مخابئ ومعاقل قال إنها تابعة لمقاتلي حزب العمال الكردستاني وحزب الاتحاد الديمقراطي ووحدات حماية الشعب الكردية.


رقم: 700207

رابط العنوان: http://islamtimes.org/ar/doc/news/700207/

اسلام تايمز
  http://islamtimes.org