للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : السبت 20 يناير 2018 ساعة 22:58
Share/Save/Bookmark
مقتل 3 قياديين أكراد في منبج شمالي سوريا
مقتل 3 قياديين أكراد في منبج شمالي سوريا
 
 
دمشق (اسلام تايمز) - قتل ثلاثة قياديين من قوات سوريا الديمقراطية بتفجير سيارتهم بعبوة ناسفة في مدينة منبج بريف حلب الشرقي بعد منتصف الليلة الماضية.
 
وبحسب ناشطين سوريين، فإنه قتل في التفجير المسؤول عن المحكمة العسكرية مروان معروف المعروف باسم أبو شوارب.

جاء ذلك وسط حالة التوتر وعدم الاستقرار الأمني، التي تعيشها منبج، خاصة في الفترة الأخيرة بعد أن حددتها تركيا كأحد الأهداف لعمليتها العسكرية المرتقبة في شمال سوريا.

وبالإضافة إلى الاشتباكات المتقطعة بين فصائل المعارضة السورية الموجودة في ريف حلب الشمالي الشرقي، وقوات سوريا الديمقراطية التي تسيطر على منبج منذ العام 2015، اشتد في الآونة الأخيرة امتعاض بعض الأهالي من تصرفات الوحدات الكردية.

وقبل أسبوع، تظاهر مئات المدنيين في منبج، احتجاجاً على مقتل شابين تحت التعذيب في أحد سجون جهاز الاستخبارات التابع لـحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي، بحسب مصادر إعلامية.

وتجمع مئات المدنيين، أمام المستشفى الوطني في منبج، ورددوا هتافات تدعو إلى خروج مسلحي الوحدات الكردية من المدينة، وتسليم قتلة الشابين، ونقل جثمانيهما إلى مسقط رأسهما في قرى عشيرة البوبنا جنوب منبج، بحضور عدد من شيوخ العشائر في المنطقة.

وأعلن نشطاء عن إضراب عام في المدينة، تنديدا بانتهاكات مسلحي القوات الكردية بحق المدنيين.
 
رقم: 698533