للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 17 يناير 2018 ساعة 18:00
Share/Save/Bookmark
أبرز التطورات على الساحة السورية 17-1-2018
أبرز التطورات على الساحة السورية 17-1-2018
 
 
دمشق (اسلام تايمز) - حلب وريفها: سيطر الجيش السوري وحلفاؤه على قرية “بطيحة” شمال قرية “تل ماسح” في ريف حلب الجنوبي بعد مواجهات مع “جبهة النصرة” والفصائل المرتبطة بها.
 
قال “المرصد السوري المعارض” إنّ الجيش السوري وحلفائه أصبحوا على بعد 5 كلم من مطار أبو الضهور في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، بعد تقدمهم من محور تل الضمان _الحاضر في ريف حلب الجنوبي الشرقي. وأشار “المرصد” إلى أنّ التقاء قوات الجيش والحلفاء القادمة من محور تل الضمان _الحاضر مع قوات الجيش المتواجدة قرب مطار أبو الضهور، يتيح لها، حصار أكثر من 85 قرية وبلدة في أرياف إدلب وحلب وحماه، إضافة إلى حصاره مطار أبو الضهور من 3 جهات (جنوب المطار وشرقه وشماله).

• ألقى مسلحو “قسد” القبض على 10 مسلَّحين من تنظيم داعش، من جنسيَّاتٍ أجنبية، لدى محاولتهم الفرار باتجاه الأراضي التركية، من بلدة صرين جنوب مدينة عين العرب، في ريف حلب الشمالي الشرقي.
• انفجرت دراجة نارية مفخخة على حاجز لفصائل “الجيش الحر” عند أطراف بلدة الحلوانجي جنوب غرب مدينة جرابلس في ريف حلب الشمالي الشرقي، دون ورود معلومات عن إصابات.

• سمحت ما تسمى “الجمارك” التابع لـ “حكومة الائتلاف المعارض” في معبر باب السلامة على الحدود السورية _التركية في ريف حلب الشمالي، بإدخال “سكاكر” أطفال منتهية الصلاحية إلى سوريا مقابل مبلغ مادي.

دمشق وريفها
• اندلعت اشتباكات بين “الجيش الحر” وداعش على محور حي الزين الفاصل بين حي الحجر الأسود وبلدة يلدا في ريف دمشق الجنوبي، بالتزامن مع قصف داعش مواقع “الجيش الحر” عند أطراف بلدة يلدا، بقذائف الهاون.

درعا وريفها
• قالت تنسيقيات المسلحين إن حاجزاً تابعاً لـ “تجمع أبو حمزة النعيمي _الجيش الحر” جنوب قرية “غدير البستان” في ريف القنيطرة القريب من ريف درعا، يقوم بالتضييق على أهالي القرى والبلدات التي تسيطر عليها المجموعات المرتبطة بداعش في ريف درعا الغربي، ويقوم بإهانة المدنيين المارين عبر الحاجز دخولا وخروجا، ويضربهم، ويتهمهم بالتبعية لداعش، إضافة إلى فرض ضرائب على كل سيارة محملة بالمواد الغذائية.

الحسكة وريفها
• اعتقل مسلحو “قسد” أكثر من 7 شبان في حيي غويران والنشوة في مدينة الحسكة، لأسباب مجهولة.

إدلب وريفها
• قُتل أحد المسؤولين العسكريين في “جيش النخبة _الجيش الحر” المدعو “حسين عبد الرزاق بكور” بنيران الجيش السوري في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

• قُتل أحد المسؤولين العسكريين في “هيئة تحرير الشام” المدعو “أبو ناصر قدسيا”، بنيران الجيش السوري بريف إدلب الجنوبي الشرقي.

• داهمت مجموعةٌ مجهولة، مقر كتيبة “الصديق_ جيش الأحرار” وسرقت محتوياتها من ذخائر وسلاح ومعداتٍ أُخرى، في قرية جوباس جنوب غرب مدينة سراقب في ريف ادلب الشرقي.

المشهد المحلي
• أكد رئيس مجلس الشعب السوري، حموده صباغ، في كلمته التي ألقاها اليوم في مؤتمر اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي في دورته الـ 13 في طهران، أن سورية تتعرض للحرب الإرهابية التي تشن عليها بسبب مواقفها الداعمة للقضية الفلسطينية والمقاومة، منوهاً بالدعم الكبير الذي قدمته إيران لسورية في حربها ضد الإرهاب منذ بداية مواجهتها التاريخية لأعتى عدوان إرهابي صهيوني تكفيري عرفه العصر الراهن.

• أدان “الائتلاف المعارض”، “المخطط الأمريكي الرامي إلى تشكيل قوة حدودية شمال شرق سوريا، واعتبر أن الولايات المتحدة تتبع سياسة انتهازية في سوريا، وأعلن رفضه أي ذرائع أو مزاعم تسعى لتسويق مثل هذه المشاريع (تشكيل قوة حدودية)، وأكد أن محاربة داعش لا تبرر الاستعانة بتنظيمات ارتكبت انتهاكات ضد السوريين في إشارة إلى “قسد”، رافضاً وضع “الأراضي التي تحررت من الإرهاب” تحت سلطة “قسد”.

• اتّهم المسؤول البارز في “حركة أحرار الشام” المدعو “الفاروق أبو بكر” مسؤول “هيئة تحرير الشام” المدعو “أبو محمد الجولاني” بـ”الكذب والخداع” بعد الكلمة الصوتية التي ألقاها وعرض من خلالها على الفصائل المسلّحة في الشمال السوري “المصالحة الشاملة” بشرط أن تبتعد الفصائل عن تنفيذ أجندات خارجية، وأكّد أنّ “الجولاني” قضى على 20 فصيلاً مسلّحاً والآن يريد المصالحة.

• ـ قال مصدر تابع لـ”قسد”، إنَّ “قسد” ستبدأ عملاً عسكرياً على مناطق فصائل الجيش الحر المدعومة تركياً في ريف حلب الشمالي الشرقي، انطلاقاً من مدينة منبج الواقعة تحت سيطرة قسد، باتجاه مدينتي جرابلس والباب الواقعتين تحت سيطرة “الجيش الحر”، لتخفيف الضغط على منطقة عفرين، في حال شنت تركيا عمليتها العسكرية”. وأضاف “المصدر” أن “قسد” أرسلت تعزيزاتٍ عسكرية لمنبج استعداداً للهجوم، وأنَّها تمتلك أسلحة مضادة للدروع والطائرات استولوا على بعضها من تنظيم داعش، والبعض الآخر زودتهم بها جهات متحالفة.

• دعا “حزب الاتحاد الديمقراطي” الكردي، المجتمع الدولي لإيقاف القصف التركي لمنطقة عفرين في شمال سوريا، وأضاف: “كما نطالب الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بالتحرك الفوري والعمل بما يلزم كي تكون منطقة شمال سوريا بغرب الفرات وشرقها منطقة آمنة”.

• قال أحد أبرز الناشط المعارضين المدعو “أسامة أبو زيد” إنهم لم يتلقوا أي وعود من الإدارة الأمريكية لإعادة دعم “الجيش الحر”.

المشهد الدولي
• قال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، في تصريحات صحفية أدلى بها عقب لقائه نظيره الأمريكي ريكس تيلرسون، إن تركيا سترد على الهجمات التي يشنها مسلحو “ي ب ك / بي كا كا” الموجودون في عفرين، ضد القوات التركية الاستطلاعية في إدلب، وضد الجنود الأتراك في منطقة “درع الفرات” (ريف حلب الشمالي والشمالي الشرقي)، وضد مسلحي “الجيش الحر”، وأيضا تلك التي تستهدف تركيا، وأضاف أوغلو، “شددنا على ضرورة عدم معارضة أي جهة لما ستقوم به تركيا في هذا الشأن، فالتدابير التي نعتزم اتخاذها بحق (ي ب ك / بي كا كا) لن تكون مقتصرة على عفرين فحسب، فهناك منبج وشرقي الفرات أيضا”.

• أكد رئيس اللجنة الأوروبية في البرلمان السلوفاكي لوبوش بلاها، أن الحروب والتدخلات التي تقوم بها الولايات المتحدة في منطقة الشرق الأوسط وتحديداً في سورية والعراق كشفت النزعة الامبريالية للسياسة الأمريكية.
 
رقم: 697809