من أذكار الصباح

21 يناير 11:14

من أذكار الصباح

 
 
 
للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأحد 7 يناير 2018 ساعة 00:01
Share/Save/Bookmark
أين ذهب ما تبقى من تنظيم "داعش" الارهابي؟
أين ذهب ما تبقى من تنظيم "داعش" الارهابي؟
 
 
(خاص) اسلام تايمز: بعد دحر تنظيم داعش في كل من سورية والعراق باتت فلوله تبحث عن مناطق أخرى تستجمع قواها فيها حيث تشير الاحصاءات أن فلولاً لداعش من مختلف الجنسيات وخاصة البريطانية قد اختفوا دون اقتفاء اثر ويقول بعض المحللون أن مئات البريطانيين الذين التحقوا بتنظيم داعش الإرهابي، مختبئون في تركيا، وسط مخاوف غربية من عودتهم إلى أوروبا وشنهم هجمات إرهابية.
 

ومن الواضح أن آلاف المتشددين هربوا، بينهم 300 بريطاني، من مدينتي الموصل في العراق والرقة في سوريا، عقب طرد تنظيم داعش الإرهابي.

كما اكدت سيوان شاليل وهي ضابطة مخابرات كردية سورية تتعاون مع أجهزة غربية، (تؤكد) هروب مقاتلي داعش من سوريا، بعد تراجع التنظيم على الأرض.

وتوضح أن عدداً من المقاتلين الفرنسيين يتواجدون اليوم في السجن، لكن أغلب البريطانيين تمكنوا من الهروب إلى حضن الدولة التركية.
وأشارت الصحيفة “سافر قرابة 850 بريطانيا لأجل الالتحاق بداعش، وعاد نحو نصفهم إلى البلاد، فيما تأكد مقتل 130 في كل من سوريا والعراق”.

ومن الجلي أن تخشى بريطانية مؤخرا من احتمال تسلل متشددين إلى البلاد وشنهم هجمات إرهابية ولاسيما أن العراق وسوريا اللذين كانا بلدا استقطاب، لم يعودا بؤرة استقرار بالنسبة لهم بعد أن دحرت قوات البلدين آخر فلولهم وأبعدت عائلاتهم
ومن المتوقع أن يجري تعاون من نوع خاص بين أنقرة وبريطانيا حيث أثبتتا خلال الأعوام الثلاثة الماضية تحسنا في العلاقات العامة التي من شأنها أن تفتح الباب للتعاون من أجل مكافحة الارهاب لاسيما أن أغلب البريطانيين التحقوا بتنظيم داعش عن طريق الحدود خاصة وأن ازدهار التعاون الدفاعي والأمني بين بريطانيا وتركيا برز في الآونة الأخيرة، بسبب تدهور العلاقات بين تركيا وألمانيا من ناحية والدور الناجح الذي تلعبه الدبلوماسية البريطانية في ملء الفراغ الذي خلفه ابتعاد تركيا عن الاتحاد.
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 695367