للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الاثنين 18 ديسمبر 2017 ساعة 23:16
Share/Save/Bookmark
التعبئة الايرانية: ثقافة الشهادة والمقاومة اثارت غيظ الاعداء بشدة
التعبئة الايرانية: ثقافة الشهادة والمقاومة اثارت غيظ الاعداء بشدة
 
 
طهران (اسلام تايمز) - اعتبر مساعد رئيس مؤسسة المستضعفين في ايران (البسيج) العميد علي فضلي ان ثقافة الشهادة والمقاومة لدى الشعب الايراني اثارت غيظ المشركين والمستكبرين والاعداء بشدة.
 
وقال العميد فضلي، في تصريح ادلى به خلال ملتقى تكريم ذكرى الشهداء الجامعيين والمدافعين عن مراقد اهل البيت عليهم السلام في اردبيل /شمال غرب ايران/ ان المستكبرين والحكومة الاميركية يتصرفون بغيظ معنا وسببه يعود الى ثقافة الشهادة والمقاومة التي يحملها المجاهدون الايرانيون والعالم الاسلامي.

واضاف، ان الايثار والجهاد والتضحية التي ابداها الشهداء المدافعون عن مراقد اهل البيت (ع) تركت تأثيرات كبيرة في تعزيز القيم الدينية في البلاد وكرامتها.

وتابع: ان انتصار جبهة المقاومة تحقق نتيجة للبطولة والجهاد طيلة الاعوام الستة الماضية والذي يلاحظ اليوم بين اوساط الشعب الايراني.

واوضح، ان ترامب اليوم يشعر بالغيظ بشدة ودفع العالم الاسلامي وحفزه الى المقاومة اكثر مما مضى باعلانه القدس الشريف عاصمة للكيان الصهيوني.

وتابع: ان قائد الثورة الاسلامية الكبير الامام الخميني (رض) عرّف اميركا، ابان هجوم النظام العراقي السابق على ايران في عام 1980، بانها العدو الرئيسي للمسلمين واوصى بعدم تجاهلها.

ونوه الى ان الترويج لثقافة الشهادة واقامة ملتقى لتكريم ذكرى الشهداء يرسخ قيم الايثار والشهادة لدى الجيل المقبل.
 
رقم: 690915