للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 12 ديسمبر 2017 ساعة 12:12
Share/Save/Bookmark
آخر التطورات الميدانية في سورية 12 _ 12 _ 2017
آخر التطورات الميدانية في سورية 12 _ 12 _ 2017
 
 
دمشق (اسلام تايمز) - أبرز التطورات على الساحة السورية لتاريخ 12 _ 12 _ 2017
 
دمشق وريفها:

ـ شكلت لجنة تضم وجهاء وفعاليات في بلدة حمورية في الغوطة الشرقية لدمشق لحل الخلاف الحاصل بين “لواء ابو موسى الاشعري” و”فيلق الرحمن” وعلى إثرها تم ايقاف الاشتباكات في البلدة.

درعا وريفها:

ـ دارت اشتباكات بين فصائل “الجيش الحر” من جهة، والمجموعات المرتبطة بتنظيم داعش من جهة أُخرى، على أطراف بلدات حوض اليرموك بريف درعا الغربي.

ـ جرت اشتباكات بين مسلّحين من عائلتين مختلفين لأسباب مجهولة، في بلدة المسيفرة بريف درعا الشرقي، أسفرت عن وقوع إصابات.

حلب وريفها:

ـ اعتقل مسلّحو “قسد” عدداً من منظمي تظاهرة مناصرة للقدس خرجت في مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي.

ـ أعدمت فصائل “درع الفرات” 4 مسؤولين من تنظيم داعش في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي الشرقي.

إدلب وريفها:

ـ قُتل أحد مسؤولي “هيئة تحرير الشام _القاطع الشرقي” المدعو حمود الفياض الملقب بـ “أبو محمد الحموي” جراء إطلاق مجهولين الرصاص عليه بين مدينة كفرتخاريم وبلدة أرمناز في ريف إدلب الشمالي الغربي.

المشهد المحلي:

ـ استلمت منظمة الهلال الأحمر العربي السوري دفعة جديدة من المساعدات الإنسانية المقدمة من الصليب الأحمر التشيكي.

واعربت المنظمة في بيانها عن شكرها للصليب الاحمر التشيكي لمبادراته الإنسانية الدائمة والمستمرة لدعم الهلال الأحمر العربي السوري والشعب السوري.

ـ أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أنَّ ممثلي روسيا في اللّجنة الروسية التركية المشتركة لرصد خروقات نظام وقف الأعمال القتالية في سوريا، رصدوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، 4 خروقات في المحافظات التالية: حلب (2) وحمص (1) واللاذقية (1)، بينما لم يرصد الجانب التركي أي خرق.

ـ أحصى “المرصد السوري المعارض” مقتل أكثر من 21 مسلّحاً من “هيئة تحرير الشام” والفصائل المتحالفة معها، وإصابة آخرين، بنيران الجيش السوري في ريف حماه الشمالي الشرقي وريف إدلب الجنوبي الشرقي، خلال الـ 24 ساعة الماضية.

ـ نقلت تنسيقيات المسلحين عن “مصادر” وصفتها بالخاصة قولها إن اجتماع موسع عُقدَ بين “هيئة تحرير الشام” و”حركة أحرار الشام” و”جيش الأحرار” و”حركة نور الدين الزنكي”، إثر تصاعد الهجمة العسكرية من الجيش السوري على ريف حماه الشمالي الشرقي وريف ادلب الجنوبي الشرقي.

وأضافت “المصادر” أنه تم الاتفاق على عدة بنود وهي “تشكيل غرفة عمليات مشتركة وإعادة تفعيل “جيش الفتح” كمرحلة أولية، وإنهاء ملف قضية “الزنكي” الأخيرة مع “الهيئة”، وأن تقوم “الهيئة” برد الحقوق إلى باقي الفصائل.

ولفتت “المصادر” إلى أن الاجتماع انتهى بضرورة إعلان استنفار ونفير عام على الساحة لصد الهجمة العسكرية من الجيش السوري على ريف حماة الشمالي الشرقي وريف إدلب الجنوبي الشرقي.

المشهد الدولي:

ـ أكد المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني للشؤون الدولية حسين أمير عبد اللهيان أن الولايات المتحدة بدلاً من محاربة الإرهابيين بشكل جاد قامت بنقل بعض متزعميهم من سورية والعراق وتوفير ملاذ لهم.

وأشار عبد اللهيان خلال لقائه السفير الجزائري في طهران عبد المنعم احريز اليوم إلى تطورات المنطقة وانتصار سورية والعراق ولبنان على تنظيم داعش، لافتاً إلى أن سلوك الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب مشبوه.

ـ بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الصيني وانغ يى، على هامش اللقاء الدوري الـ 15 لوزراء خارجية روسيا والهند والصين، في نيودلهي، مشكلة شبه الجزيرة الكورية والوضع في سوريا.

ـ أعلن البيت الأبيض أن واشنطن لا تنوي سحب قواتها من سوريا، رغم اتخاذ موسكو قراراً حول سحب قواتها من هناك، مؤكداً ضرورة مواصلة مكافحة الإرهابيين في العراق وسوريا.
 
رقم: 689468