للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الخميس 7 ديسمبر 2017 ساعة 23:20
Share/Save/Bookmark
لضلوعهم في الانقلاب الفائت أنقرة تلاحق المشتبه بهم داخل وخارج البلاد
لضلوعهم في الانقلاب الفائت أنقرة تلاحق المشتبه بهم داخل وخارج البلاد
 
 
خاص (اسلام تايمز) - لم تخرج تركيا بعد من إطار البحث عن المشتركين في الانقلاب الفائت ومازالت مستمرة في التدقيق ومحاكمة كل من يشتبه بتعاونه او تعامله بأي شكل من الاشكال لمن هم على صلة بالانقلاب
 

فقد أثار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، أثناء زيارته لأثينا قضية تسليم جنود "يشتبه في تورطهم في محاولة الانقلاب الفاشلة" التي جرت في يوليو/تموز عام 2016.

وقال أردوغان في مؤتمر صحفي عقدة مع رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس في أثينا: "تركيا حاربت كثيرا ومنذ فترة طويلة المنظمات الإرهابية. وأعتقد أن اليونان واحدة من الدول التي من الأسهل علينا أن نصل معها لتفاهم متبادل حول موضوع مكافحة الإرهاب".

وأضاف أردوغان: "عند هروب عناصر "فيتو" (تنظيم فتح الله غولن المعارض)، إلى أثنيا بدأنا على الفور حوارا مع رئيس الوزراء اليوناني واليوم لدي دعوات له في هذا الشأن".. "يجب أن لا تأتي العدالة في وقت متأخر جدا، ويجب إعادة المتهمين إلى تركيا، لتأخذ العدالة مجراها".

وكانت محكمة الاستئناف في أثينا رفضت في أيار/مايو الموافقة على طلب قدمته السلطات التركية، يقضي بتسليم اثنين من الجنود الثمانية الذين فروا إلى اليونان بطائرة هليكوبتر في يوليو/تموز من العام 2016، بعد محاولة الانقلاب الفاشلة في تركيا.

وقد وجد أردوغان أن الانقلاب الفاشل عزز من عزمه كرئيس وأكد محبة الشعب له ما أثبت نجاحه و رسخ العلاقت بينه وبين شعبه .
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 688479