هذا ما أكده ابراهيم الجعفري لأمير قطر

اسلام تایمز , 11 نوفمبر 2017 ساعة 9:37

الدوحة (اسلام تايمز) - أكد وزير الخارجية العراقي "إبراهيم الجعفري" في لقاء مع أمير قطر بالدوحة، عدم تبني العراق سياسة "المحاور"، فيما أشاد أمير قطر بدور العراق الدبلوماسي في تجاوز أزمات المنطقة.


وبحث الجعفري في اللقاء مع الأمير الشيخ تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني الجمعة 10 نوفمبر، "أبرز القضايا التي تهم بغداد والدوحة، وسبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تجاوز التحديات التي تواجه المنطقة العربية".

وأكد الوزير العراقي أن "العراق تجاوز مرحلة الحرب ضد عصابات "داعش" الإرهابية وسيبدأ بمرحلة الحرب ضد الدمار الذي خلفه الإرهاب وسيعيد بناء المدن العراقية"، مبينا أن "العراق بلد غني بالثروات المتعددة، ولكنه يمر بظروف صعبة نتيجة التحدي الأمني المتمثل بالحرب ضد الإرهاب والتحدي الاقتصادي المتمثل بانخفاض أسعار النفط وتكلفة الحرب ضد إرهابيي "داعش" ويتطلع لاستمرار دعم الدول الشقيقة والصديقة له في مجال إعادة الإعمار".

وأضاف الجعفري أن "العراق يتمتع اليوم بعلاقات متميزة مع محيطه العربي والإقليمي والدولي ويسعى لتوظيف علاقاته لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة"، مؤكدا أن "العراق لا يدخل في سياسة المحاور ويتبنى سياسة تفعيل المصالح المشتركة ومواجهة المخاطر المشتركة وتعزيز التعاون مع بلدان العالم كافة".

من جانبه رحب أمير قطر بانتصارات العراقيين في حربهم ضد "داعش"، مشيدا "بدور العراق الدبلوماسي الهادف لتبني الحوار، وتجاوز التحديات التي تواجه المنطقة العربية".

ونوه الأمير تميم بن حمد آل ثاني إلى أن "قطر تؤمن بأهمية العلاقات الثنائية مع العراق والمساهمة في إعادة إعمار البنى التحتية للمدن العراقية خلال الفترة المقبلة"، مشيرا إلى "سعي بلاده لتبادل الزيارات بين مسؤولي البلدين وتعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري".


رقم: 682612

رابط العنوان: http://islamtimes.org/ar/doc/news/682612/

اسلام تايمز
  http://islamtimes.org