للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : السبت 21 أكتوبر 2017 ساعة 18:23
Share/Save/Bookmark
قاسم حجيج يناشد الرؤساء الثلاثة التدخل لمنع العدوان على أرضه
كتب أحمد درويش – بيروت
قاسم حجيج يناشد الرؤساء الثلاثة التدخل لمنع العدوان على أرضه
 
 
بيروت (اسلام تايمز) - في اتصال مع موقعنا للاستفسار عن الاشتباكات التي تجددت في منطقة طريق المطار بين من قيل أنهم قوى أمنية ومسلحين في العقار رقم 1264 الذي يملكه قاسم حجيج وأشقاؤه ، وقد قال السيد قاسم حجيج في اتصاله معنا ما يلي :
 
أولاً إننا نناشد فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية ودولة الرئيس نبيه بري ودولة الرئيس سعد الحريري بصفتي مغترباً وبصفتي مستثمراً و بصفتي رجل أعمال ، من يحمي أمثالنا إذا ما اعتدي علينا من العصابات المسلحة التابعة لقطاع طرق لا يابهون لقرار قضائي ناجز ومبرم يأمرهم باخلاء عقارنا ...
وماذا نفعل حين لا معين لنا الا القوى الرسمية؟


وإذا ما ساندت قوى خفية عصابات مسلحة يقودها المدعو كامل سويدان للاستيلاء على أراضينا ؟؟

وطالب السيد قاسم حجيج الرؤساء الثلاثة بتشكيل لجنة تحقيق أو الإيعاز للقوى الأمنية ولوزارة العدل القيام بواجبها لأننا نملك عقاراً رقمه 1264 برج البراجنة وتعرض لعملية احتلال من قبل عصابات مسلحة يقودها كامل سويدان وعلي سلامة والاول هو مؤهل متقاعد يسانده رجال نفوذ لانعرف من هم ولا نريد أن نسمي احتراماً للجهات التي ينتمون إليها.

ولكننا نقول.. يا فخامة الرئيس يا دولة الرؤساء .. من يحمي المستثمر ! من يحمي المغترب الذي يعود إلى بلده إذا كنا لا نستطيع الحفاظ على أرض نملكها وقد حصلنا على قرار قضائي مبرم وناجز بإخلائها من المحتلين الذين دخلوا إليها تحت ستار الاحتفال بذكرى سماحة الإمام المغيّب موسى الصدر في الواحد والثلاثين من الشهر الماضي ، ثم أخرجوا منها واستلمت شركة أمنية خاصة ، شركة ‘‘ميتروبوليتان‘‘ المشرّعة قانوناً والتي تنسق مع وزير الداخلية ووزارة الداخية استلمت حماية العقار ثم أتى اليوم وأمس مسلحون تابعون لكامل سويدان وعلي سلامة أطلقوا النار و دمروا الممتلكات و طردوا الحراس بقوة السلاح .

لهذا نمتنى على الرؤساء أن يبلغونا هل نبقى في لبنان لأنه بلد القانون أم نتر ك لبنان لأننا لا يمكن أن نحمي أملاكنا فيه وماذا نقول للمستثمر هل تعال إلى لبنان لتستثمر في أرضك وفي عقاراتك وفي أملاكك وفي بلدك أم لا لا تعود لأن لا أحد يحميك طالما هناك عصابات مسلحة تفعل ما تريد وما تشاء
هذا وكانت اشتباكات مسلحة قد اندلعت بين حراس شركة أمنية رسمية تابعة لكامل امهز وبين عناصر مسلحة أتت مع مقاتلين تابعين للسيد كامل سويدان في طريق المطار قرب منطقة العقار ثم تدخلت القوى الأمنية فحمت الشركة الأمنية و ألقبض على مسلحي كامل سويدان وعلي سلامة اللذان فخخا بقنبلة مدخل العقار فقام الجيش بتفكيكها.
 
رقم: 678256