للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 18 أكتوبر 2017 ساعة 22:21
Share/Save/Bookmark
شمخاني : قدرات ايران الدفاعية غير قابلة للتفاوض
شمخاني : قدرات ايران الدفاعية غير قابلة للتفاوض
 
 
طهران (اسلام تايمز) - اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي "علي شمخاني" ان قدرات ايران الدفاعية غير قابلة للتفاوض ، مشيرا الى انه لا يمكن تحت اية ظروف الابقاء على الاتفاق النووي مع فرض اميركا لاجراءات حظر جديدة.
 
وقال ممثل قائد الثورة الاسلامية وامين المجلس الاعلى للامن القومي "علي شمخاني" في حوار اجرته معه قناة "يورو نيوز"، حول تصريحات ترامب بشأن الاتفاق النووي: ان رسالة ايران الواضحة والحازمة هي ان فرض الحظر والابقاء على الاتفاق النووي أمر مرفوض تحت اية ظروف كانت.

واضاف: ان ايران بذلت قصارى جهدها من أجل تنفيذ تعهداتها، وان المرجع القانوني الوحيد لتقييم هذه العملية هي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي أيدت التزام ايران 8 مرات، وفي المقابل ومع بالغ الاسف فان اميركا لم تنفذ تعهداتها وانما حاولت بمختلف الاساليب حرمان ايران من حقوقها القانونية، وبالتأكيد فان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعدت خارطة طريق لمواجهة نقض اميركا لتعهداتها وستنفذها في الوقت المناسب، ولن تسمح بتجاهل مصالح ايران، وستتابع ذلك عبر مختلف الوسائل، ومن ضمنها الانسحاب من الاتفاق النووي.

وتابع شمخاني : ان الاميركيين اثبتوا انهم ليسوا موضع ثقة في التفاوض مطلقا، كما انهم يحاولون تحقيق اهداف ومصالح مختلفة في المنطقة وهو ما يتعارض مع مصالحنا وشعوب المنطقة، وطبعا فاننا لم نرفض التفاوض مطلقا، وفي الوقت الحاضر فان موضوع مكافحة الارهاب هو اهم مشكلة أمنية في المنطقة، حيث نجري محادثات مع الدول المؤثرة في هذا المجال في اطار مؤتمري آستانا وجنيف، لكن من المؤكد ان ايران لن تسمح لأي دولة باستغلال الاتفاق النووي كأداة ضغط في باقي المجالات، ولن ندخل في هذا المسار الخاطئ بالتأكيد.

وحول الصواريخ الباليستية الايرانية والحرس الثوري الذي تثيره اميركا، قال شمخاني: استنادا الى اعترافات ترامب واجهزة المخابرات الاميركية فان داعش هو صنيعة اميركا، في حين هذه الجماعة الارهابية قد وصلت تهديداتها الى الدول الاوروبية، وان تصنيف الحرس الثوري في قائمة التنظيمات الارهابية هو قرار جائر، واجراء عملي في دعم الارهاب.

وفيما يتعلق بالموضوع الصاروخي يجب ان اقول ان بلورة القدرة الصاروخية في الجمهورية الاسلامية الايرانية هو استخلاص لدروس تاريخية ناجمة عن التجربة المريرة للحرب المفروضة على ايران لمدة 8 سنوات، حيث كان سكان المدن الايرانية العزل يتعرضون لهجمات صاروخية من قبل نظام صدام، ولم تكن هناك اي دولة على استعداد لتوفير احتياجات ايران الدفاعية، كما ان القدرة الصاروخية الايرانية متوطنة بشكل كامل ولا تشكل تهديدا لاي دولة، في حين ان الكيان الصهيوني يصر على الايحاء بان قدرة ايران الصاروخية تشكل تهديدا لدول الجوار والدول الاروبية، لكن من الواضح تماما اننا لا نعتبر ان اوروبا تشكل تهديدا لنا وليست لدينا مصلحة في تهديد اوروبا، ولن تكون ايران البادئة بحرب في المنطقة بأي شكل من الاشكال.

واكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايرانية ان القدرات الدفاعية للجمهورية الاسلامية ومن بينها القدرة الصاروخية التقليدية هي من حقوق ايران الطبيعية ولن تكون محل تفاوض مطلقا.

وفند شمخاني ادعاءات ترامب بان ايران ترعى الارهاب، لافتا الى ان ايران قدمت 17 الف شهيد سقطوا نتيجة الاعمال الارهابية لزمرة المنافقين التي تحظى بدعم الولايات المتحدة، مشيرا الى ان ايران لا تعادي مطلقا الشعب الاميركي.

واوضح شمخاني ان ايران وبالتمسك بمبادئها ليست لديها اية قيود في تنمية العلاقات مع اوروبا، لكن في الحقيقة فان اوروبا لم تتمكن بعد الاتفاق النووي من تلبية توقعات الشعب الايراني، وان معظم اجراءات الدول الاوروبية كانت ذات طابع استعراضي، وان معارضة الدول الاوروبية لسلوك ترامب حيال الاتفاق النووي، نقطة ايجابية ومهمة لكنها ليست كافية، ويجب اتخاذ اجراءات وخطوات عملية على الصعيدين السياسي والاقتصادي في اطار معارضة توجهات الادارة الاميركية.
 
رقم: 677625