للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 ساعة 20:11
Share/Save/Bookmark
معصوم: تراكم الخلافات ستضر بمستقبل العراق
معصوم: تراكم الخلافات ستضر بمستقبل العراق
 
 
بغداد (اسلام تايمز) - رأى الرئيس العراقي فؤاد معصوم أن إجراء إستفتاء إقليم كردستان "أثار خلافات أفضت إلى عودة سيطرة القوات الاتحادية على كركوك".
 
معصوم وفي كلمة له بشأن التطورات الأخيرة في كركوك، اعتبر أن تراكم الخلافات "سيضر بالجميع وبمستقبل العراق".

ودعا الرئيس العراقي إلى إصدار التشريعات اللازمة لتعزيز شفافية الانتخابات المقبلة، وكذلك "مضاعفة الجهود من أجل العودة إلى الحوار لحل المشاكل على أساس الدستور".

وثمّن معصوم مبادرة السيد علي السيستاني ودعوته إلى الالتزام بالدستور، موضحاً أن استمرار الاشراف الأمني لقوات البيشمركة على محافظة كركوك "لم يكن يتعارض مع الدستور"، وأن تصدي هذه القوات للارهابيين منع داعش من احتلال المحافظة.

وكان القيادي في "الحشد الشعبي" ابو آلاء الولائي قد أعلن نجاح التفاوض مع قوات البيشمركة وانسحابهم إلى حدود عام 2003، وتسليم الموصل من دون معارك.

ودخلت القوات العراقية سنجار شمال غرب نينوى دون مقاومة من البيشمركة وسيطرت عليها منزلة أعلام إقليم كردستان، باسطة سيطرتها في قضاء خانقين وناحية جوجلاء في محافظة ديالى.

من جانبه، أكد رئيس لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي حاكم الزاملي للميادين، أنّ "كركوك اليوم عادت عراقية ولكل العراقيين"، مشيراً إلى أنه من غير المعقول أن تستأثر أي جهة بالسلطة.

ورحبّت دمشق بالجهود التي تبذلها حكومة بغداد في استعادة السلطة المركزية إلى محافظة كركوك وباقي المناطق العراقية، وقالت إنها تتطلع إلى أن يتراجع من سمتهم بـ "الانفصاليين وداعميهم" عن مخططاتهم بتجزئة العراق.

وتتواصل الاحتفالات في كركوك بعد عودة المحافظة إلى سلطة الحكومة الاتحادية.
 
رقم: 677344