للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 ساعة 14:06
Share/Save/Bookmark
نجل ملك آل خليفة يستنكر الإرهاب .. وشعبه يعيش إرهاباً
نجل ملك آل خليفة يستنكر الإرهاب .. وشعبه يعيش إرهاباً
 
 
المنامة (اسلام تايمز) - يعتمد النظام البحريني دائما اسلوب يظهر من خلاله بصورة الدولة المتحضرة و الداعية الى الديمقراطية و التعددية السياسية كسائر بلدان العالم الاخرى , طريقة يلمع النظام الحاكم من خلالها صورته المشوهة.
 
ففي بلاد انتهكت فيها حقوق الانسان علنا, يبعث نجل ملك البحرين "سلمان بن حمد ال خليفة" برقية تضامن وتعزية إلى دولة الصومال بضحايا التفجيرين الإرهابيين اللذين هزا العاصمة و راح ضحيته العشرات من المدنيين.

التضامن مع شعوب العالم ضد الارهاب ليس بالشيء المعيب, لكن من المخجل ان يعزي نجل الملك الخليفي بلدان اخرى بحادث ارهابي , و بلاده تخضع لسلطة ارهاب قمعية بمباركة مباشرة من والده " الملك المفدى".

فهل فكر" سلمان بن حمد " كم من نساء البحرين ترملن نتيجة استشهاد ازواجهن على ايدي عناصر جهاز الامن , و كم والدة ثكلت بأبنها, هل يعرف كم عدد المعتقلين في سجون بلده من شباب و اطفال ونساء وشيوخ يتعرضون للتعذيب بأستمرار فضلا عن المعاملة السيئة التي يعتمدها جلاوزة النظام في السجون ؟؟

هل يدرك امير البلاد ان اجهزة الامن تقضي على جميع الاصوات الباحثة عن حرية التعبير و الرأي و لم تنجو منهم حتى الاطفال, اضافة الى حالات الاختفاء القسري التي ما زالت المنظمات الحقوقية تطالب بمعرفة مصير ضحاياها.

ان الاسرة الخليفية في البحرين عملت على مدى سنوات ممارسة الارهاب الحقيقي امام مسمع و مرأى دول العالم و اكدت ذلك جميع المنظمات الحقوقية , لكنه ارهاب جاء من عصابات من نوع اخر ليس كالذي تشهده الدول الاخرى , فهو ارهاب ممنهج من قبل دولة تقتل ابناء بلدها بيدها , فادانة النظام للارهاب في الصومال جاء ليغطي على جرائمه الارهابية بحق ابناء شعبه.
 
رقم: 677237