للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الجمعة 13 أكتوبر 2017 ساعة 11:46
Share/Save/Bookmark
هل تثأر الرياض من قطر لعدم انضمامها لحدودها السعودية؟
هل تثأر الرياض من قطر لعدم انضمامها لحدودها السعودية؟
 
 
خاص(اسلام تايمز) – يبدو أن الخلافات الطافيه على السطح السياسي بين قطر والامارات ليست بجديدة فهي ذات جذور غائبة عن البعض إذ يذكر التاريخ أن السعودية حاولت احتواء إمارة قطر في مهدها قبيل التأسيس على الحدود الحالية، ثم دخلت هذه الدول في صراعات حدودية بعد ذلك وسرعان ما تحول الأمر إلى صراع خليجي مكتوم بعد إرساء عدة تحالفات خليجية مع الولايات المتحدة وبريطانيا..
 
وفي الأعوام القريبة المنصرمة في مارس 2014 قررت السعودية والإمارات والبحرين سحب سفرائهم من قطر، على خلفية اختلاف في وجهات النظر إبان أحداث إقليمية أبرزها الانقلاب العسكري في مصر.

كما طلبت قطر من منظمة التجارة العالمية، تشكيل لجنة للفصل في نزاع تجاري بينها وبين الإمارات، بعد رفض الأخيرة إجراء مشاورات بين الطرفين.

وبحسب الوثيقة التي نشرتها المنظمة، أمس الخميس، "تلقت الدوحة في العاشر من أغسطس الماضي اتصالا من رئيس جهاز تسوية المنازعات بالمنظمة يفيد بأن دولة الإمارات لن تنخرط في مشاورات مع قطر". وهذا ما دفع قطر لاتخاذ خطوة طلب تشكيل لجنة مختصة لحل النزاع.

وجاء أيضا في الوثيقة المقدمة من قبل الدوحة، أنه "نتيجة لرفض الإمارات التواصل في مشاورات مع قطر فإنه لم يجر حل النزاع". وهذا ما دفع الدوحة للجوء مجددا إلى المنظمة.

ومنحت الشكوى الأولية، والتي شملت أيضا البحرين والسعودية، مهلة مدتها 60 يوما لتسوية المسألة في محادثات من دون الدخول في إجراءات للتقاضي قد تستمر سنوات.

والفصل في النزاع لن يحدث بشكل تلقائي، إذ تسمح قواعد منظمة التجارة للإمارات برفض الطلب الأول لقطر بشأن تشكيل لجنة للفصل في النزاع، وبالتالي يترتب على قطر طلب اجتماعين لجهاز تسوية المنازعات قبل أن يتم تشكيل اللجنة.

وتوترت العلاقات بين دول الخليج وقطر على خلفية اتهام الدوحة بدعم "الإرهاب".

وبالطبع كانت السعودية تطالب بضم قطر إليها باعتبارها جزء من إقليم الأحساء، واستمرت السعودية في هذه المطالب، حتى تدخلت بريطانيا لكبح جماح السعوديين عن قطر، لتعترف السعودية بحدود قطر، فيما بقي مناطق متنازع عليها بين الطرفين، إلى أن وقعت السعودية وقطر في العام 1965 اتفاقية ترسيم للحدود، لكنها لم تقض على المشكلة بعد، لا سيما بسبب حقوق التنقيب عن النفط.
 فهل لرغبة الرياض بضم قطر لحدودها حيز أساسي في شن حصارها والهجوم على نظيرتها القطرية وكيل الاتهامات لها؟
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 676232