للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأحد 24 سبتمبر 2017 ساعة 22:52
Share/Save/Bookmark
استفتاء كردستان.. بين التصعيد ومفاوضات التأجيل!
استفتاء كردستان.. بين التصعيد ومفاوضات التأجيل!
 
 
خاص (اسلام تايمز) - اعلنت وسائل اعلام رسمية تابعة للجماعة الاسلامية في كردستان العراق انه من المحتمل ان يعلق الاتحاد الوطني الكردستاني اجراء الاستفتاء بشكل احادي، لافتة الى توجه قادة هذا الحزب نحو قبول مقترحات المجتمع الدولي وتأجيل اجراء الاستفتاء.
 
وقال رئيس المجلس التنفيذي للمكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني ملابختيار : "نحن موافقون على المقترحات التي تم تقديمها من قبل المجتمع الدولي واعلنا هذه المسألة للبارزاني".

ونقل ملابختيار الى البارزاني رأي الاتحاد الوطني نظرا للمخاوف من الظروف الراهنة للاقليم.

وانتقدت الجماعة الاسلامية الكردستانية القيادة السياسية لاقليم كردستان العراق، معلنة عن فشل المفاوضات مع بغداد، وقال مسؤول رفيع في هذا الحزب، "لن يكون هناك اي قيمة للاستفتاء".

كما أعلن عضو مجلس القيادة في الجماعة الاسلامية الكردستانية ان التيارات السياسية الكردية لم تتوصل الى اتفاق بعد، رغم اقتراب موعد اجراء الاستفتاء.

ولفت الى اعلان الدول استعدادها لإزالة العقبات بين اربيل وبغداد، مؤكدا فشل المفاوضات مع الحكومة المركزية عبر عدم اهتمام الزعماء السياسيين الكرد بتلك المبادرات.

واعلنت وسائل اعلام اقليم كردستان العراق عن فشل المفاوضات بين الوفد الكردي المبعوث الى بغداد، مؤكدة ان التحالف الوطني لن يكون مستعدا للتفاوض مع الاقليم قبل تأجيل اجراء الاستفتاء.

كما نوه مسؤول مكتب تنظيم الاتحاد الوطني رفعت عبدالله الى ان الاتحاد الوطني يوافق على تأجيل الاستفتاء وقبول مقترحات امريكا وباقي الدول واعلن عن رأيه للبارزاني لكنه تم رفضه من قبل رئيس الاقليم .

واكدت آلا طالباني النائبة الكردية عن الاتحاد الوطني الكردستاني في برلمان العراق ان هذا الحزب لا يوافق على اجراء الاستفتاء في كركوك، وكتبت عبر صفحتها الشخصية على الفايسبوك، "لطالما لم يتحقق الدعم الداخلي والخارجي لن يقام هذا الاستفتاء في كركوك".

ورغم إعلان نائب رئيس حكومة إقليم كردستان بافل طالباني أن الحكومة اتخذت قرارا بتأجيل الاستفتاء إلا أن المستشار الإعلامي لرئيس إقليم كردستان العراق كفاح محمود أن استفتاء انفصال الإقليم سيجرى في موعده، ولن تؤجله الشائعات.

ومع التصعيد حول عملية الاستفتاء سواء من حكومة بغداد أو من "الدولتين المحيطتين بكردستان"، إيران وتركيّا، هل ينجح مسعود البرزاني في كسب معركة الاستفتاء على استقلال الإقليم، أم أن الضغوط الإقليمية والدولية ستمنعه من تحقيق ما يسميه "الحلم"؟
 
رقم: 671697