للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الخميس 24 أغسطس 2017 ساعة 01:32
Share/Save/Bookmark
موسكو تنتقد مطالب ملدوفا بشأن قوات حفظ السلام الروسية في "ترانسنيستريا"
موسكو تنتقد مطالب ملدوفا بشأن قوات حفظ السلام الروسية في "ترانسنيستريا"
 
 
موسكو (اسلام تايمز) - انتقد ممثل روسيا في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزا، طلب مولدوفا من الجمعية العامة للأمم المتحدة مناقشة إجلاء قوات حفظ السلام الروسية من جمهورية "ترانسنيستريا".
 
وقال الدبلوماسي الروسي، نيبينزا لوكالة "تاس": "هذه الخطوة لن تساعد في عملية التسوية السلمية الجارية وفقا لصيغة "5+2" (ملدوفا، ترانسنيستريا، منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، روسيا، أوكرانيا، ومراقبون من الولايات المتحدة، والاتحاد الأوروبي).

واعتبر ممثل روسيا الدائم في الأمم المتحدة أن الجمعية العامة ليست المكان المناسب لحل هذه القضية، واصفا قرار الجانب الملدوفي التوجه إلى الجمعية العامة بأنه "غير ودي ولم يكن متوقعا"، مشيرا إلى أن مولدوفا لم تنسق مع روسيا في هذا الأمر.

وبحسب رأي نيبينزا، فإن هذه الخطوة "تعكس التناقض" بين رئيس ملدوفا، إيغر دودون، وحكومته الموالية للاتحاد الأوروبي.

وتضم قوات حفظ السلام أكثر من 400 عسكري روسي، و492 عسكريا من ترانسنيستريا، و355 عسكريا مولدوفياً، و10 مراقبين أوكرانيين.

يذكر أنه في سبتمبر عام 1990 أي قبل أكثر من عام على انهيار الاتحاد السوفيتي أعلنت جمهورية ترانسنيستريا الاتحادية في قوام الاتحاد السوفيتي، وبعد تفكك الاتحاد في أواخر عام 1991، أعلنت جمهورية مستقلة وعاصمتها تيراسبول، وأعرب أهالي مدينة بينديري وبعض المناطق الملحقة بها والواقعة في الضفة اليمنى لنهر دنيستر، عن رغبتهم في الانضمام إلى جمهورية ترانسنيستريا المولدوفية، ونشب نزاع بين القوات الحكومية المولدوفية وبين الانفصاليين في 1992 استمر عدة أشهر أفضى إلى توقيع اتفاقية لوقف القتال بوساطة روسية - دولية.
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 663746