للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الثلاثاء 22 أغسطس 2017 ساعة 18:18
Share/Save/Bookmark
كنعان: لعدم الجيش وأي لبناني يقاوم ويستشهد
كنعان: لعدم الجيش وأي لبناني يقاوم ويستشهد
 
 
بيروت (اسلام تايمز) - أكد امين سر تكتل “التغيير والاصلاح” النيابي في لبنان النائب ابراهيم كنعان ان من واجب النواب في لبنان البحث في كيفية دعم الجيش عمليا بقوانين واسئلة للحكومة لنضيء على ما هو مهم في هذه المرحلة بالاضافة الى عواطفنا ومزايداتنا في بعض الاحيان. وشدد على ان “من يبذل الدماء ويضحي بحياته يستحق منا اكثر من المواقف السياسية”.
 
وأشار كنعان في كلمة له خلال الجلسة العامة لمجلس النواب الثلاثاء الى “قانون برنامج تسليح الجيش الذي أقر في المجلس النيابي في العام 2015 بعد مروره باللجان ونشره في الجريدة الرسمية بقيمة 1348 مليار ليرة لتأمين التسليح على خمس سنوات”، وتابع ان “هذا القانون يتضمن اعتمادات مبرمجة حتى العام 2020 من دون ان نرى اي اعتماد مرصود في العام 2016 ولا في موازنة العام 2017”.

وسأل كنعان “الحكومة عن اسباب عدم احترام هذا القانون وتنفيذه لا سيما أن المؤسسة العسكرية تمكنت من خلال عملية فجر الجرود التي باتت اليوم فجر الحدود” في تحرير الاراضي المحتلة من الارهاب وكلنا ننظر الى ما يقوم به الجيش باحترام وتقدير واعتزاز”.

ورأى كنعان انه “في ضوء المخاطر التي نعيشها علينا كلبنانيين جميعا ان نقف الى جانب الجيش في تحرير الارض ولا يجب التمييز في هذه المرحلة بين الجيش الذي يقاتل واي لبناني آخر يقاوم ويستشهد”، وشدد على ان “الشهادة من اجل الوطن مقدسة والقوانين الدولية تشرع تحرير الارض لذلك أتمنى على كل الكتل والزملاء والقوى ان تكون اللحظة تضامنية كاملة لا لحظة تسجيل المواقف لانه علينا ان نقاتل جميعا الى جانب جيشنا ومؤسساتنا الامنية اذا احتاجت الينا”.
 
رقم: 663389