للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : السبت 22 يوليو 2017 ساعة 22:13
Share/Save/Bookmark
لم انقلب ترامب على نيويورك تايمز؟
لم انقلب ترامب على نيويورك تايمز؟
 
 
خاص(اسلام تايمز) يبدي الرئيس الأميركي نزعة عدوانية تجاه نيويورك تايمز دون أسباب حالية واضحة عدا الادعاء انها تسببت في ابعاد يد العدالة التي يدعيها عن البغدادي!
 

حيث أكد ترامب، أن تسريبات صحفية نشرتها صحيفة "نيويورك تايمز" تسببت بفشل محاولة قامت بها القوات الأمريكية لقتل زعيم تنظيم "داعش" أبوبكر البغدادي.

وقد كتب ترامب مغرداً على صفحته الرسمية في تويتر: "نيويورك تايمز الفاشلة أحبطت محاولة الولايات المتحدة لقتل الإرهابي المطلوب البغدادي"، معتبرا ذلك مثالا "على أجندتها السيئة النية على صعيد الأمن القومي".

ما جعل نيويورك تايمز بدورها تطلب من البيت الأبيض "توضيح التغريدة"، وصرحت لموقع بوليتيكو بأنه "إذا كان الرئيس يشير إلى هذا المقال في 2015 فإن البنتاغون لم يبد أي احتجاج لدى الصحيفة قبل نشر هذا المقال في 2015 ولم تصدر أي شكوى علنية من مسؤول أمريكي حتى الآن".

ما يؤكد نزعة ترامب الحالية لمهاجمه نيويورك تايمز و محاولة الحد من انتشارها العالمي خاصة انه وفي الفترة الأخيرة وجه لها عدة انتقادات ملمحاً الى اسمها دون التصريح عنه عدا في المرة الأخيرة
وذلك تماماً ما أكده طوني توماس الجنرال الأمريكي، خلال مؤتمر صحفي في آسبن بكولورادو فيما مضى ، حيث أكد أن القوات الخاصة الأمريكية كانت "قريبة جدا" من زعيم تنظيم "داعش" عام 2015 لكنها فقدت أثره بعد تسريبات صحفية.ملمحاً لمقال التايمز الأسبق!

وحيث كانت نيويورك تايمز في يونيو 2015، قد نشرت مقالا أوردت فيه أن القوات الأمريكية وضعت يدها على كمية كبيرة من المعلومات تشرح بالتفصيل كيفية تخفي زعيم "داعش". وأشار المقال خصوصاً إلى استخدام قادة "داعش" نسائهم لتبادل الرسائل بينهم
فهل ستحمل صفحات نيويوك تايمز فضائح جديدة للرئيس الأميركي أم انها تنبش في ملفات قديمة لا يستسيغ ترامب اشهارها في الوقت الحالي؟.
 
رقم: 655305