للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأحد 12 نوفمبر 2017 ساعة 15:02
Share/Save/Bookmark
هل أرغمت انتصارات أنصار الله السعودية على تغيير سياستها؟
هل أرغمت انتصارات أنصار الله السعودية على تغيير سياستها؟
 
 
خاص (اسلام تايمز) - تستمر جماعة أنصار الله بالدفاع عن عروبتها في أراضيها ضد الهجوم المشؤوم للعدوان السعودي على الأراضي اليمنية بالرغم من أن السعودية تسعى لتحويل الصراع الدائر بين الطرفين لصراع اقليمي يخدم مصالحها إلا ان مصدر عسكري في محافظة تعز أكد ان قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية تمكنت من صد زحف للمرتزقة على التبة الطويلة والجمارك بحيفان.
 
ونفذت القوات اليمنية هجوما معاكسا تمكنت خلاله من السيطرة على عدد من المواقع وتكبيد المرتزقة عددا من القتلى والجرحى.

كما هاجمت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية على مواقع مرتزقة العدوان السعودي في جنوب الشاذلي بمديرية المخا وتمكنت من تدمير آليتين عسكريتين، فيما سقط قتلى وجرحى في صفوف المرتزقة.

وكذلك في محافظة الجوف نفذت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية هجوما مباغتا على مواقع المرتزقة في الغرفة بالمصلوب واوقعت قتلى وجرحى في صفوفهم واغتنمت عدد من الاسلحة والذخائر.
وفي محافظة لحج صدت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية محاولة تسلل للمرتزقة باتجاه الصوالحة بالمقاطرة وكبدتهم قتلى وجرحى ولاذ البقية بالفرار.

ويرى محللون سياسيون أنه لا نهاية قريبة للحرب في هذا البلد الذي يسير نحو الأسوأ، ولا سيما بعد قرار التحالف العربي الذي تقوده السعودية بإغلاق جميع المنافذ البرية والبحرية والجوية لليمن .وبدوره المغرد الشهير "مجتهد" كشف عن سبب مثير قال إنه كان خلف لقاء ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، بقادة التجمع اليمني للإصلاح.

وبحسب "مجتهد"،المغرد السياسي فإن "القيادات الميدانية للإصلاح قررت التصرف دون الرجوع للقيادة السياسية، بعد أن تملكها غضب شديد نتيجة الاغتيالات والاعتقالات التي شنتها القوات الموالية للإمارات في الجنوب".
وقد قام ولي العهد محمد بن سلمان استقبل قادة الإصلاح في الرياض، في لقاء تباحثي حول الأوضاع التي تشهدها اليمن في ادعاء من الرياض بالابتعاد عما يجعل الحرب الدائرة على الارض اليمنية بينها وبين اليمنيين حافزاً لحرب طائفية أوسع نطاقاً

وقد قام أنصار الله على مدار ست سنوات بمحاربة الارهاب والمقاومة بالرغم من صراعات أهلية منذ عام 2004 ولا يزالوا صامدين على الأرض، وهاهو القصف السعودي يؤول لنتائج مأساوية حيث حصدت إحدى الغارات أرواح 40 شخص في أحد مخيمات النازحين باليمن.
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 682924