للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 1 نوفمبر 2017 ساعة 20:17
Share/Save/Bookmark
السعودية تتعمد مجزرة صعدة!
السعودية تتعمد مجزرة صعدة!
 
 
خاص (اسلام تايمز ) - ارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة التي ارتكبها طيران العدوان السعودي الأمريكي في سوق شعبي بمحافظة صعدة فجر اليوم الاربعاء إلى 29 شهيدا و28 جريحًا.
 
حيث أكد مصدر أمني أن التحالف قصف "لوكندة" (فندقاً)، في سوق الليل بمديرية سحار، ما أدى إلى استشهاد 29 من المدنيين وإصابة 28 آخرين.

وقال منسق الشؤون الانسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك، في تغريدة على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": نشعر بقلق بالغ إزاء التقارير التي تفيد بوقوع هجمات على المدنيين في صعدة. وتم تأكيد مقتل 17 شخصا والعديد من المصابين. والتحقيق ما زال مستمراً.

وقد دمر الهجوم الذي وقع في مديرية سحار على الحدود مع السعودية، الفندق وحول السوق إلى كومة من الألواح المعدنية الملتوية.وجمعت الفرق الطبية الجثث ورصتها إلى جوار بعضها.

كما جاءت حادثة قصف "الفندق" في صعدة، بالتزامن مع ارتفاع وتيرة الضربات الجوية التي تنفذها مقاتلات التحالف، في هذه المحافظة، الحدودية مع السعودية والتي تعتبر معقلاً لأنصار الله

وكان طيران العدوان السعودي الأمريكي قد ارتكب مجزرة مماثلة بحق نزلاء فندق شعبي في قرية بيت العذري بمديرية أرحب شمال محافظة صنعاء والتي راح ضحيتها أكثر من 70 مدنيا بين شهيد وجريح فجر 23 أغسطس 2017

كما ذهب آلاف المدنيين ضحايا غارات طائرات التحالف الذي تقوده السعودية باليمن، الأمر الذي دفع المفوض السامي لحقوق الإنسان في الأمم المتحدة زيد بن رعد، إلى التأكيد على أن تلك الغارات "لا تزال السبب الرئيسي لمقتل المدنيين باليمن".

يأتي ذلك في سياق الجرائم اليومية التي يرتكبها طيران العدوان السعودي الأمريكي بحق المدنيين في مختلف المحافظات اليمنية وخصوصا محافظة صعدة، حيث استشهد وجرح أكثر من 35 ألف مدني منذ بداية العدوان على اليمن في 26 مارس 2015.
 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 680750