للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الخميس 28 سبتمبر 2017 ساعة 17:24
Share/Save/Bookmark
ممارسات طائفية مستمرة لنظام آل خليفة !
ممارسات طائفية مستمرة لنظام آل خليفة !
 
 
خاص (اسلام تايمز) - يواصل النظام البحريني ممارساته الطائفية والدكتاتورية بحق أبناء الشعب المظلوم، ويعمد على زيادة الضغوط على أبناء منطقة الدراز بشكل كبير خاصة مع هذه الفترة التي يحيي فيها أبناء الطائفة الشيعية مراسم عاشوراء.
 
وقد استدعى النظام البحريني عدداً من مسؤولي المآتم والحسينيات للتحقيق معهم حول الدعاء إلى أعلى مرجعية دينية في البحرين والخليج سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم.

ولليوم الثاني على التوالي يتم استدعاء مسؤولين في مآتم منطقة الدراز والتحقيق معهم لساعاتٍ طويلة وتهديدهم بالاعتقال إذا تم الدعاء لسماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم أو رفع صوره أثناء قراءة المجالس الحسينية أو أثناء المواكب العزائية.

في حين لا تزال السلطات الأمنية تفرض الإقامة الجبرية على سماحة آية الله قاسم منذ 23 مايو الماضي الذي شهد مجزرة دموية في ساحة اعتصام الدراز راح ضحيتها 5 مواطنين ومئات الجرحى والمعتقلين.

كما تحاصر السلطات الأمنية منطقة الدراز منذ 20 يونيو 2016 حيث أسقط النظام الجنسية عن سماحة آية الله قاسم وشرع في محاكمة الوجود الشيعي في فرائضه وشعائر، ومنذ ذلك الحين شهد البحرين تصاعداً ملحوظاً في الاضطهاد الطائفي ضد المواطنين الشيعة ما دفع المجتمع الدولي وعلى رأسهم الأمم المتحدة لإصدار بيانات إدانة للحملات القمعية التي يعاني منها الشيعة في البحرين قبل أن تضطر الدول الحليفة للنظام مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة لانتقاد هذه الممارسات.

وشهد عاشوراء هذا العام استمراراً في ارتفاع الاعتداءات الرسمية على المظاهر العاشورائية، وامتاز عاشوراء هذا العام بتنوع التهديدات الصادر من الجهات الأمنية التي توعدت المشاركين في مراسم ذكرى عاشوراء استشهاد الإمام الحسين عليه السلام سبط رسول الله ص بإجراءات مشددة.
 
رقم: 672717