للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الجمعة 4 أغسطس 2017 ساعة 14:48
Share/Save/Bookmark
صمود بطولي للشعب الفلسطيني أمام حملات التصعيد الصهيونية
صمود بطولي للشعب الفلسطيني أمام حملات التصعيد الصهيونية
 
 
خاص (اسلام تايمز) - صعّدت سلطات الاحتلال من حملات الاعتقال التعسفية ضد أبناء الشعب الفلسطيني بشكل واضح خلال شهر تموز ، تزامناً مع الهبة الشعبية لحماية المقدسات من إجراءات الاحتلال التنكيلية ومنع الصلاة في المسجد الاقصى ووضع بوابات الكترونية على أبوابه .
 
وتم رصد ما يزيد عن 650 حالة اعتقال من بينهم 110 طفلاً قاصراً ، و15 إمرأة وفتاة، إضافة إلى نائبين في المجلس التشريعي الفلسطيني، وعدد من القيادات المحلية خلال الشهر الفائت وغالبيتهم من مدينة القدس المحتلة.

ونفذ الاحتلال 6 حالات اعتقال من قطاع غزة المحاصر، بينهم موظف فى مؤسسة دولية وهو حمدان تمراز مساعد المدير الإقليمي لشؤون الأمن في منظمة الأمم المتحدة تم اعتقاله على عبر معبر “بيت حانون” خلال تنقله للقدس في مهمة عمل، وعلى الحاجز أيضاً اعتقل المواطن ” محمد مروان سلامة (26 عاماً) وهو في طريقه لإجراء مقابلة في القنصلية السويدية في مدينة القدس المحتلة، والبقية تم اعتقالهم خلال محاولات التسلل للعمل .

وإن ما يزيد عن 420 حالة اعتقال من إجمالي اعتقالات الشهر الماضي كانت من نصيب مدينة القدس، والتي صعد بها الاحتلال عمليات الاعتقال بعد التصدي البطولي لأهالي القدس لمحاولات الاحتلال منع الصلاة فى المسجد الاقصى ووضع بوابات الكترونية على أبوابه لتفتيش المصلين ، من بينهم العشرات من الأطفال، وعدد من النساء والقاصرات وكبار السن والصحفيين والمشايخ وعلى رأسهم مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين الذي اعتقل من منطقة باب الأسباط عقب صلاة الجمعة وأطلق سراحه، وكذلك قيادات محلية من بينهم حاتم عبد القادر مسئول ملف القدس بحركة فتح ، وأمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين.

وبالتزامن مع تصعيد الاعتقالات، صعدت قوات الاحتلال أيضاً من إصدار القرارات الإدارية بحق الأسرى الفلسطينيين، حيث أصدرت محاكم الاحتلال الصورية 170 قرارا إداريا، منهم 70 قرارا إدارياً لأسرى جدد للمرة الأولى، و100 قرار بتجديد الفترات الاعتقالية لأسرى إداريين لمرات جديدة، تراوحت ما بين شهرين الى ستة أشهر، ومن بين من صدرت بحقهم قرارات إدارية الشهر الماضي 6 من نواب المجلس التشريعي.

وفي ظل هذه الحملات التي تواصل ممارستها قوات الاحتلال يسطر شعب فلسطين أهم ملاحم البطولة والنضال ضد المحتل الغاصب، لتبقى صورة المقاومين الشهداء منهم والأسرى، حية في أذهان أجيال القضية حتى تحرير بلاد المقدس من رجس الصهاينة.
 
رقم: 658521