للمشارکة أدخل بريدک الإلکتروني.
 
 
تاريخ الإنتشار : الأربعاء 4 أكتوبر 2017 ساعة 17:13
Share/Save/Bookmark
الكيان الصهيوني يوسع مستوطناته على الأراضي الفلسطينية
الكيان الصهيوني يوسع مستوطناته على الأراضي الفلسطينية
 
 
خاص( اسلام تايمز) – يستمر الاحتلال الصهيوني بانشاء مستوطناته رغماً عن الفلسطينيين على أراضيهم كما يقوم بهدم منازلهم وتدمير شوارعهم وطمس معالمهم الدينينة في محاولة لتغيير التاريخ وقلب دفته لجهتهم.
 
حيث يدعي رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو أنه لا يقوم بتوسيع المستوطنات الاسرائيلية على الاراضي الفلسطينية فيما اعترف بتغريداته على صفحاته الالكترونية لمواقع التواصل الاجتماعي أنه قد حانت الآن تلك الحقبة التي ستغير المجرى السياسي في اشارة منه لمساعدة الرئيس الاميركي دونالد ترامب لاسرائيل التي لم تتقدم منذ سنوات بخطط مماثلة من حيث الحجم لبناء عدد مماثل من الوحدات السكنية في الضفة الغربية.

ليعلن نتنياهو اليوم أن مستوطنة “معاليه أدوميم” في الضفة الغربية المحتلة “ستبقى إلى الأبد جزءا من إسرائيل”، و"وعد" ببناء آلاف الوحدات الاستيطانية الجديدة هناك.
وقال وزير الدفاع الإسرائيلي إن معظم الوحدات موجودة في المجمعات الاستيطانية، ولكن توجد نحو مائة وحدة في مستوطنة بيت إيل، التي كان ترامب قد تبرع لها عام 2003.
وأعلن نتنياهو أثناء اجتماع لحزب الليكود عقد في المستوطنة بحضور وزراء وأعضاء كنيست من الحزب عن “نقطة تحول” في البناء الاستيطاني في “معاليه أدوميم”.

وجاء "وعد" نتنياهو هذا رغم السياسة المعلنة مؤخرا لبناء محدود للمستوطنات، تجنباً لإحراج إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، التي تحاول إعادة “محادثات السلام الفلسطينية – الإسرائيلية” إلى مسارها.
وقد افقت الحكومة الإسرائيلية على بناء أول مستوطنة جديدة في الضفة الغربية المحتلة منذ أكثر من عشرين عاما فيما حض القادة الفلسطينيون المجتمع الدولي على التدخل لوقف البناء الاستيطاني الإسرائيلي، والذي وصفوه بأنه ”انتهاك صارخ" للقانون الدولي بموجب قرار مجلس الأمن الصادر أواخر العام الماضي.

 
مصدر : اسلام تايمز
رقم: 674195